"...لأني جعت فأطعمتموني ، و عطشت فسقيتموني ، و كنت غريباَ فآ ويتموني ، و عرياناَ فكسوتموني ، و مريضاَ فزرتموني ، و سجيناَ فجئتم الي. فيجيبه الصالحون: يا رب ، متى رأيناك جوعان فأطعمناك ؟ او عطشان فسقيناك ؟ و متى رأيناك غريباَ فآويناك ؟ او عريان فكسوناك ؟

و متى رأيناك مريضاَ او سجيناَ فزرناك ؟ فيجيبهم الملك: الحق اقول لكم : كل مرة عملتم هذا لواحد من اخوتي هؤلاء الصغار، فلي عملتموه ! "

 

( متى ٢٥׃ ٣٥ - ٤٠ )

 

حتى لا يضيع الحق، اوجدنا هذه الصفحة لتوعية الجيل الجديد و اطلاعه على حقيقة ما فعله رهبان دير ميفوق بأهالي ميفوق - اهالينا.  

كيف شرّدوا اباءنا و اجدادنا و هدموا بيوتهم و استولوا على ممتلكاتهم بالتحايل على القانون .

 

... كي نضع نهاية لهذه المأساة ، ساعدونا...

_______________________________________________________

 

 

                                            

 

   ميشال باخوس يونان                                         المحامي ميشال متى